منتدى العريباب (مدني)

العريباب فى حدقات العيون
 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الشهاده لصدام و الحزاء لبوش

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
mdtayeb

avatar

المساهمات : 291
تاريخ التسجيل : 13/09/2008

مُساهمةموضوع: الشهاده لصدام و الحزاء لبوش   الأربعاء ديسمبر 17, 2008 2:15 am


إخلَعْ حِذاءَكَ أيّهَا البَطَلُ
واقذِفهُ كَيْمَا يَرتَعِدْ هُبَلُ
واشتُمْهُ والعَنْ كُلَّ عُصْبَتِهِ
شَاهَ الشقيُّ وجُندُهُ الهَمَلُ
واجْعلهُ يعلمْ أنّ أمَّتَنَا
لا تَستَكِينُ وهامُهَا زُحَلُ

إخلعْ حِذاءَكَ يا لِرَوْعَتِهِ
يا لِلتَّمَرُّدِ فيهِ يَشتَعِلُ
واصْفَعْ زَنِيماً فَوْقَ هَامَتِهِ
واجعلْهُ كالجُرذَانِ يَنخَذِلُ
واقذِفْ جَميعَ الخائنينَ به
مّنْ لِلدَّنيَّةِ عِرضَهَمْ بَذَلُوا
فَلَقَدْ كَشَفْتَ لِثَامَ سَوْأَتِهِمْ
ولقد فَضحتَ جميعَ ما فعلوا

إخَلعْ حِذاءَكَ أيّها البَطلُ
باسمِ اليتامى واسمِ مَنْ قُتِلُوا
باسمِ الدّماءِ تَسَلُّطاً سُفِكَتْ
باسمِ الأراملِ باسمِ مَنْ وَجِلُوا
باسمِ الشعوبِ تَجُبّرَاً قُهِرَتْ
باسمِ الكِرَامِ وكُلِّ مَنْ خُذِلُوا
باسمِ الأُولى غَابَتْ حِكَايَتُهُمْ
باسمِ القُلوبِ عَزَاؤُها الأمَلُ

إخلعْ حِذاءَكَ أيَّها البَطلُ
واقذِفْهُ كيما يَرتَعِدْ هُبَلُ
إخلعْ حذاءَك فهو يُشبِهُهُ
لكنّهُ مِنْ فِعلِهِ خَجِلُ
واخلعه بِرَّاً مَرَّةً أخرى
واقذِفهُ كَيْمَا الحَجُّ يَكتمِلُ

للشاعر
احمد التويجري
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
mdtayeb

avatar

المساهمات : 291
تاريخ التسجيل : 13/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: الشهاده لصدام و الحزاء لبوش   الثلاثاء ديسمبر 23, 2008 9:11 pm


أسطورة الحذاء

للدكتورغازي القصيبي

مت إن أردت فلن يموت إبــــــــــــاءُ*مادام في وجه الظلوم حـــــــذاءُ!
ماذا تفيدك أمة مسلوبـــــــــــــــــــــة*أفعالها يوم الوغـــــــــــــى آراء!
لحّن أغاني النصر في الزمن الــــذي*هزَّ الخصورَ المائساتِ غنـــــاءُ!
واصنع قرارك واترك القوم الأولـــى*لا تدري ما صنعت بهم هيفـــــاءُ!
هذا العدو أمام بيتك واقـــــــــــــــــف*وبراحتيه الموت والأشــــــــــلاءُ
فاضرب بنعلك كل وجه منــــــــــافق*"فالمالكيّ" ونعل بوش ســـواءُ!
ماذا تفيدك حكمة في عالــــــــــــــــم*قد قال: إن يهوده حكمــــــــــــاءُ!
فابدأ بما بدأ الإله ولا تكـــــــــــــــــن* متهيبا، فالخائفون بـــــــــــــلاءُ!
واكتب على تلك الوجوه مذلــــــــــــة*فرجال ذاك البرلمان نســـــــــاءُ!
صوّب مسدسك الحذائيّ الـــــــــــذي*جعل القرار يصوغه الشرفـــــــاءُ
إن أصبح الرؤساء ذيل عدونــــــــا*خاض الحروب مع العدى الدهماءُ!
عبّر، فأصعب حكمة مملـــــــــــوءة* بالمكرمات يقولها البسطـــــــــاءُ!
لله أنت، أكاد أقسم أنـــــــــــــــــــــه* لجلال فعلك ثارت الجـــــــــوزاءُ!
كيف استطعت وحولك الجيش الذي*بنفاقه قد ضجت الغبـــــــــــــــراءُ؟
كيف استطعت وخلفك القلب الـــذي* ملأت جميع عروقه البغضــــــاءُ؟
كيف استطعت وفوقك السيف الـذي*ضُربت بحد حديده الدهمــــــــــاءُ؟
سبحان من أحياك حتى تنتشـــــــي*مما فعلت الشمس والأنــــــــــــواءُ
لك في الفداء قصيدة أبياتهــــــــــــا*موزونة ما قالها الشعــــــــــــراءُ!
في وجهك الشرقيّ ألف مقالـــــــــة*وعلى جبينك خطبة عصمـــــــاءُ!
ولقد كتبت بحبر نعلك قصــــــــــة*في وجه "بوش" فصولها سـوداءُ!
ولقد عرفتَ طريق من راموا العلا*فهو الذي في جانبيه دمـــــــــــــاءُ
فسلكته والخائنون تربصــــــــــــوا*ماذا ستبصر مقلة عميـــــــــــاءُ؟
جاءتك أصوات النفاق بخيلهــــــــا*وبرجلها، يشدو بها الجبنـــــــاءُ!
لا يعلمون بأن صوتك آيــــــــــــــة*للعالمين، وأنهم أوبـــــــــــــــاءُ!!
لو صَحْت لاهتز البلاطُ بأســـــــره*وتصدّعت جدرانه الملســــــــاءُ!
أوما رأيت الراية السوداء فـــــــــي*ظهر الجبان تهزها النكبـــــــاءُ؟
أو ما لمحت يد الدعيّ تصدهـــــــــا*شلت يمينك أيها الحربــــــــــاءُ!
لما وقفت كأن بحراً هــــــــــــــادرا*في ساعديك وفي جبينك مــــاءُ!
لما نطقت كأن رعدا هائـــــــــــــلا*فوق الحروف وتحتهن سمــــاءُ!
لما رميت كأن من قد عُذبـــــــــــوا*أحياهم الله القدير، فجــــــــاءوا!
شيء تحطم في ضميرٍ مظلــــــــــمٍ*كبّر فقد تتفتت الظلمـــــــــــــاءُ
علّمت دجلة أن فيها موسمــــــــــــا* للموت تفنى عنده الأشيــــــاءُ!
عاهد حذاءك لن يخونك عهــــــــده*واتركهمو ليعاهدوا من شاءوا!
إن صار لون الحقد فينا أحمـــــــرا*ماذا تفيد دوائرٌ خضــــــــراءُ؟
لا لون في وجه العدو فــــــــــــروّه*بدمائه، فدماؤه حمــــــــــراء!
قد كنت غضاً أيها النمر الـــــــــذي*جعل المروءة تصطفيك الباءُ
ما خفت!حولك ألف وغد نـــــــاعم*والناعمات تخيفها الأسمـــاءُ!
لو ضُخّ بعض دماك في أوصالنـــا*ما كان فوق عروشنا عمـــلاءُ
يا سيدا عبث الزمان بتاجـــــــــــه*اعتق خصومك، إنهن إمـــاءُ!
واصنع حذاء النصر وارم به الذي* تلهو به وبقلبه الأهــــــــــواءُ
لما انحنى ظهر الظلوم تنكّســـــت*مليون نفس باعها الأعــــداءُ!
وسمعت تصفيق السماء كأنمــــــا*فوق السماء تجمّع الشهــــداءُ!
قف أنت في وجه الظلوم بفـــــردة*بنية، فالقاذفات هـــــــــــراءُ!
وارشق بها وبخيطها الوجه الـذي*غلبت عليه ملامح بلهـــــــاءُ!
أفديك من رجل تقزم عنــــــــــده*الرؤساء والكبراء والأمـــراءُ!
أفتَيْتَ بالنعل الشريف فلم نعـــــد*نصغي لما قد قاله العلمــــــــاءُ
أحييت خالد في النفوس فصار في* أعماقنا تتحرّك الهيجـــــــاءُ!
ما كنت قبل اليوم أعلم موقنــــــا*أن الحذاء لمن أســـــــاء دواءُ!
وبأن في جوف الحذاء مسدســــا*وبأن كل رصاصنا ضوضاءُ!
ما كنت أعرف للحذاء فوائــــــدا*حتى تصدّى للذين أســـــاءوا!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
Tajuddin

avatar

المساهمات : 131
تاريخ التسجيل : 15/10/2008

مُساهمةموضوع: رد: الشهاده لصدام و الحزاء لبوش   الخميس ديسمبر 25, 2008 12:19 am

mdtayeb كتب:


أحييت خالد في النفوس فصار في* أعماقنا تتحرّك الهيجـــــــاءُ!
ما كنت قبل اليوم أعلم موقنــــــا*أن الحذاء لمن أســـــــاء دواءُ!
وبأن في جوف الحذاء مسدســــا*وبأن كل رصاصنا ضوضاءُ!
ما كنت أعرف للحذاء فوائــــــدا*حتى تصدّى للذين أســـــاءوا!





تسلم يا بطل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
mdtayeb

avatar

المساهمات : 291
تاريخ التسجيل : 13/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: الشهاده لصدام و الحزاء لبوش   الخميس ديسمبر 25, 2008 4:01 am

مشكووووووووووووووووورر


علي المرووووووووووووور



اين الاعضاء الذين هم حضور


و مافيش مرور
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الشهاده لصدام و الحزاء لبوش
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى العريباب (مدني) :: القسم العام :: المنتدى العام :: منتدى الشعر والشعراء-
انتقل الى: