منتدى العريباب (مدني)

العريباب فى حدقات العيون
 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 واعجبي

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الرشيد حسن



المساهمات : 8
تاريخ التسجيل : 18/11/2009

مُساهمةموضوع: رد: واعجبي   الأحد يونيو 27, 2010 3:19 am

[f
الأخـــــــت الفاضله / رحيق عبدالله
مشكوره على هذا التوضيح الرائع فكل مازكرتيه هو واقع مُعاش
للأســــــف أصبح الناس بعيدين كل البعد عن الدين كما زكرتى
وأتخذوه شكلاً وليس مضموناً وطارت عقولهم ومن ثم قلوبهم
التى باتت لا ترحم ولا تعرف حتى معنى الرحمه تنازلوا عن
كل الأشياء الجميله وماتت حتى ضمائرهم من أجل أن
يكنزوا ما هو ملاقيهم بإذن الله يوم لا ينفع مال ولا بنون .
يديــــــــــــك العافيه الأخـــــت رحيق
شكــــــــــــر مكــــــــــرر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
رحيق المعرفه



المساهمات : 45
تاريخ التسجيل : 21/05/2010

مُساهمةموضوع: واعجبي   الخميس يونيو 24, 2010 1:46 pm

السلام عليكم اخوتي

أعجب

حياتنا أعجب من العجب
يتخللها الكثير من العتب
من أدنى شيء يستثار الغضب
نتخاصم ونفترق على أتفه سبب

أعجب

عندما تتغير المفاهيم لتقلب موازين الحياة
راقصة ترفض التسول وتهز وسطها كي تقتات
وبعد مضي عام من الهز تغتسل من السيئات
إما بعمرة أو حجة تطهرها ثم تعود على ما فات

أعجب

حينما يقول الراشي للمرتشي هذا مقابل تعبك
والأخر يأخذها بسبب تغيير المسمى من رشوة إلى جهدك
ومع مرور الوقت أصبحت عادة أو جزء من السلوك

أعجب

في زمن ذابت فيه حبال الصداقة وطغت عليها المصالح
فالكل يجري لنفسه دون مبادئ يقودها الكائن الصالح
نتسامر في وقت الرخاء ونفترق في الشدة من المصير المالح

أعجب

عندما أشاهد برامج التلفاز وهم يطرحون حقوق المرأة
ومساواتها بالرجل في كل الأمور وخلف كلماتهم مؤامرة
تقتضي تشتيت الأسر بتداخل المهام وينجم عنها الشرارة
يتولد معها خلافات لا حصر لها تشعل في الأعصاب الحرارة
فيصدر الطلاق في زمن أصبحت فيه عادة أو مجرد عبارة

أعجب

حينما أرى الغرب يدعمون نحو القمة من ينجح لديهم
ونحن نشد أزرنا على الناجح وبالمعاول ننزل بعنف ونهدم
نبحث عن ثغرة ندخل منها كي ننحره ونشاهد بمتعة سيلان الدم
يتعاملون بلغة الأرقام للوصول إلى أعلى القمم
ونحن أحلامنا وطموحنا لا تتعدى القصائد المحملة بالشيم
فننحر مستقبلنا وننسى حاضرنا ونتغى بماضينا ونهيم

أعجب

كلما اطلعت إلى الدين وجدت بأننا بعدين عنه رغم قربه منا
كل يوم عن يوم نتحلل حتى أصبح مفهوم الدين مجرد صلاة نؤديها
نحفظ وندلي بمعلومة إن طلب منا ولكن التطبيق ليس لدين
متى سنصحو من غفلة أحكمت حلقاتها علينا

أعجب
و
أعجب
و
أعجب

ولكن لن يفيد التعجب إن لم يكن هناك جواب على كل ما ورد ذكره
لذا تعالوا وتعجبوا معي علنا نجد من يضع حدا لهذا العجب .

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
واعجبي
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى العريباب (مدني) :: القسم العام :: منتدى حواء-
انتقل الى: