منتدى العريباب (مدني)

العريباب فى حدقات العيون
 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 أدرهم منطق أم قنطار حظ?!!

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
aabersabeel



المساهمات : 36
تاريخ التسجيل : 06/06/2011
الموقع : طافش في بلاد الله الواسعة

مُساهمةموضوع: أدرهم منطق أم قنطار حظ?!!   الأربعاء نوفمبر 14, 2012 12:54 pm

أدرهم منطق أم قنطار حظ (قصة جميلة)
كان هناك صديقان أحدهما يدعى' منطق ' والثاني أسمه ' حظ ' . فبينما كانا يستقلان ركوبة أثناء رحلة تشق الوهاد إذا بها تتعطل في عز الطريق الخلوي.. و لما أخفقا في إعادتها سيرتها الأولى كي يكلما المشوار، وبعد سعيهما دون جدوى لإيجاد مأوى ليبيتا حتى الصباح، قررا المواصلة سيراً على الأقدام قبل حلول الظلام و عليهم...
فأوى المنطق إلى جذع نخلة كي يخلد فينال قسطاً من الراحة و أما صديقه الحظ فقرر أن ينام في قارعة خط السير السريع .فقال له المنطق : أمجنون أنت ؟! ستعرض نفسك حتماً لموت محقق!! .
من الممكن أن يأتي أحدهم مسرعاً ويدهسك فرد عليه الحظ : لن أنام إلا هنالك ؛
و من الممكن كذلك أن يأتي أخدهم ويكون ذا قلب رحيم وما أن يلمحني حتى يرق قلبه إلينا فينجدنا مما نحن فيه! وفعلاً خلد المنطق لنومه قريراً تحت الشجرة ، فيما استكان الحظ بقلب الشارع . ثم بعد سويعة مرت بهما مركبة وعلى متنها رجل ثمل يقودها بتهور وجنون
ولما فوجئ بمن هو أجن منه: شخص يتمدد في عرض الشارع وهو رايح في سابع نومة. حاول السائق التوقف بغتة ولكن لم يستطع فانحرف باتجاه الشجرة و دهس المنطق المسكين في صمة خشمه لتأتيه المنية بغتة و يروح فيها غير مأسوف على شبابه
؛ بينما عاش الحظ رغم عناده حيث لم يلق لخطر الموت بالاً

وهذا هو حلالدنيا و واقع الأمر، حيث الحظ يلعب دوره مع أناس أحيانا ويحالف التوفيق أناس في ظروف مخالفة تماماً للمنطق كون ذلك قدرهم
_ فعسى تأخيرك عن سفرة قاصدة أو بعيدة يكون فيه خير
_ وعسى حرمانك من زيجة وشيكة يكون بركة لمقبل أيامك

_ ولعل رفدك من وظيفة فيه درء مصلحة أو جلب السعد لعند باب بيتك..
_ وربما حرمانك من طفل تتمناه ليحمل اسمك ،وما هو سوى شيطان قد يشقيك لبقية أيام عمرك..
_ وعسى أن تكرھوا شيئاً وهو خيرٌ لكم
•• لأن الله يعلم وأنتم لا تعلمون ••
.. فلا تتضايق لأية جائحة تلحق بك أو أية فاقة تصيبك..
•• لأنك مؤمن بالله وأمر بإذن الـله هو لك خير ••

يُقآل ؛-
لا تكثر من الشكوى فتركبك الهموم الهمو لكن أكثر من الحمد تمطرك الغيوم فالحمد لله ثم الحمد لله ثم الحمد لله حتى يبلغ الحمد منتهاه ولن يبلغه أبداً.

نحنُ بخير ، مَا دُمنٱ نستطيع ٱلنوم بدُون مُسكنٱت !ۉلآ نَستيقظ عَلى طنين جھآز طِبي مَوصُول بـٱجسٱدنٱ يتهددنا بقرب النهاية !الحمد للہ ثم الحمدللّہ ثم الحمدللّہ
حتى يبلغ الحمد يفتر الحمد عن بلوغ مداه حيث لا مدى له

_ لا تطيل النظر فيما مضى ملياً فَلعل فِيه مَاض يقض مضجعك
_ ولَا تسبل عيون التأمل الإيحائي فيما هو آت عميقاً فَلعل فِيه ما خفي وعظم
_ لَكن انظر الَى الاعلـْى فَهناك رَب يأعطى كل شيء خلقه ثم هدى.
حكمة أعجبتني..

ليس بالضروري أن يكون
لديك حشدُ من أصدقاء لتكون
ذا حظ عظيم.. ...
فدونك الضرغام هائم على وجهه في هيبة ملوك الغاب..والضأن يرتع في المروج يأنس بالقطيع... و كذا دونك الخنصر- البنصر- الوسطى- السبابة تشد أزر بعضها بعضاً
عدا « الإبهام »كأنه يعلن انفصال.. و تعجّب لعلمك أن الأصابع مجتمعة لا تحسن صنع شيء بدون إبهامها البعيد .. لك أن تجرّب ذلك بأن تكتب أو أن تغلق أزرار ثوبك . .
لتتَـأكّـد بأنه ليست العبرة بَكثرة السالكين إنما العبرة أكثرهم توقفاً ليعرب لك عن حُب يحزيك بنفع حتى وإن كان بعيدآ عنك
كلام من ذهب

الاستغراق في العمل ينقذك منثلاث مشاكل: الملل والرذيلة والفقر. و لا اعرف قواعد النجاح ولكن اهم قاعدة للفشل أن تسعى لإرضاء الناس كافةو الصديق كالمصعد , اما يرتقي بك مرتقى لأسباب المعالي ويرفعك لمصاف الخالدين أو يهوي بك الى حضيض الفاشلين , فلتقدر لرجلك قبل الوطء موضعها ولتحذر أي مصعد تستقل.

الحياة رحلة تذاكرها ذهاب بلا إياب : فلا تحمل نفسك متاع هموم قد تضر و لا تنفع!
ولا تمكن أحداً من سر دمعتك فيعرف كيف يبكيك صافح وسامح .. ودع النفوس لبارئها . {فأنت} . و {هم} . و {نحن} . راحلون .. وقبل كل شيء لا تترك صلاتك أبدا فهناك الملايين من أهل القبور من يبكون على كم من سجدة فاتتهم ذات غفلة.
وأحلى حكمة لمدى الحياة: إياك ثم إياك و الاعتماد على [حب] فهو ندر.. و لا على [بشر] فهو مغادر.. و لكن اذكر [ربك] إذا نسيت فهو على كل شيء قادر"سبحان آللّـہ و بحمده سبحان الله العظيم" تناقلها نفر ممن سبقوك حتى آلت إليك ، فهل ستحط رحالها عندك؟! إذاً ، فلا تدعها تفعل
!!!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
أدرهم منطق أم قنطار حظ?!!
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى العريباب (مدني) :: القسم العام :: المنتدي الاسلامي-
انتقل الى: